العودة الى الاخبار >

محاكمة بريتني للقيادة بدون رخصة صالحة

10/10/2008

أصدرت محكمة لوس أنجليس العليا قرارا يقضي بتأجيل جلسة النطق بالحكم في واقعة ضبط مغنية البوب الأميركية الشهيرة بريتني سبيرز

وهي تقود سيارة في ولاية كاليفورنيا بدون رخصة قيادة صالحة للعمل بداخل الولاية في شهر أغسطس عام 2007، وذلك إلي جلسة يوم الخامس عشر من شهر أكتوبر الجاري.
وكانت بريتني قد فشلت في محاولتها الأخيرة أمام المحكمة لإبطال أو التحفظ على القضية، وعبر محامي النجمة عن أنهم حاولوا تجنب إعادة القضية مرة أخري إلي ساحة القضاء، لكن المحكمة خذلتهم وأصدرت حكما يقضي بتأجيل المحاكمة لجلسة الـ 15 من الشهر الجاري، قبل أن تخضع بريتني لجلسة استماع سبقت المحاكمة مساء أمس الأربعاء.
وقالت المحكمة :" لقد اطلعت هيئة المحكمة على طلب وقف تنفيذ الحكم، وعريضة سلامة الحظر، وأمر الولاية والاعتراض عليها، وأخذتها بعين الاعتبار وعلى أساس ذلك رفضت الطلب المقدم بالتحفظ على القضية ". أما محامي بريتني ويدعي مايكل فلاناجان فقد زعم أنها كانت تقود السيارة برخصة صالحة لولاية لويزيانا وهي رخصة صالحة وسليمة لأنها تمتلك شقة في تلك الولاية. كما عبر فلاناجان عن آماله في أن ترفض القضية وتدفع بريتني مخالفة قدرها 10 دولار.
وقالت الدايلي ميل البريطانية أن بريتني التقطت لها بعض المشاهد بواسطة كاميرات المراقبة وهي تصطدم بسيارة أخرى وتقود بدون ترك تصريح. وكشفت المشاهد عن أن بريتني كانت تفحص الأضرار التي لحقت بالسيارة الأخرى. وكان صاحب السيارة المتضررة قد رفع مذكرة للشرطة ووجهت اتهامات لبريتني بارتكاب جنحة الكر والفر والقيادة بدون رخصة قيادة صالحة.
وكانت تهمة الكر والفر قد سقطت عن بريتني في أكتوبر عام 2007 بعد أن تم تسديد مبلغ مالي لم يتحدد قيمته للسائق الآخر. في الوقت ذاته أكدت إدارة السيارات أن بريتني لم يسبق لها مطلقاً استصدار رخصة لولاية كاليفورنيا، حتى على الرغم من امتلاكها لمنازل في لوس أنجليس منذ سنوات طويلة. وينص قانون الولاية علي ضرورة تقدم السائقين بطلب للحصول على رخصة في غضون 10 أيام من الانتقال لكاليفورنيا.