العودة الى الاخبار >

لماذا ألغى طليق الفنانة نوال الزغبي مؤتمره الصحفي

12/09/2008

للمرة الأولى عن طلاقها ، غير أن المؤتمر ألغي قبل 24 ساعة على الموعد، والاكتفاء ببيان خاص لنوال الزغبي وزع إلى وسائل الإعلام خلال ساعات

بيان صادر عن المطربة نوال الزغبي
اصدرت المطرية نوال الزغبي بيانا فيما يلي نصه : " لما كانت بعض المجلات نشرت مؤخراً مقالات تتعلق بموضوع طلاقي وانفصالي عن زوجي السيد إيلي ديب، بني البعض منها على مجرد إفتراضات وإشاعات عن أسباب الإنفصال وذهب أحدها الى حد الإيحاء بإرتكاب زوجي السابق السيد إيلي ديب أفعال إساءة أما
إن أسباب إنفصالنا عن بعضنا، زوجي وأنا، هي أسباب خاصة بنا كزوجين، نحتفظ بها لنفسنا وللمراجع التي تنظر بإنحلال زواجنا ولا نرغب في كشفها في الإعلام كون لا علاقة لأحد بها، وبالتالي ليس لأي كان أن يفترضها او أن يكشفها عنا، آملين من الصحافة المحترمة تفهم هذه الرغبة المشروعة. إن التصرفات المشينة المزعومة المنسوبة لي على لسان مجهولين إتهامي لزوجي بالقيام بها هي غير صحيحة ولا تمت الى الحقيقة باي صلة، ولو كانت صحيحة، لما إستمريت على علاقتي المهنية به رغم إنحلال زواجنا ولما جددت له وكالة إدارة أعمالي التي هي الوكالة الوحيدة التي كن
إنني تكلمت بنفسي في وسائل الإعلام عن طبيعة علاقتي بزوجي السابق، التي تبقى علاقة إحترام متبادل رغم فشل الحياة الزوجية، وبالتالي أستغرب أن ينسب لي "الهمس في آذان كاتمي أسراري" بكلام مغلوط وغير صحيح يوحي بعكس ما قلته بنفسي، علماً أن من يروج الشائعات المغلوطة عن لساني لا يمكن أن يوصف بـ "كاتم أسراري".
 وبالتالي فإنطلاقاً مما سبق ومن واقع المحبة التي أكنها للصحافة والصحافيين المحترمين وللتعاون والإحترام المتبادل الذي طالما قام بيننا، وإنطلاقاً من رغبتي المشروعة في أن تبقى عائلتي كما وعلاقتي بزوجي السابق بمنأى عن الأقاويل والشائعات المغرضة المزعومة في الأزمة الحالية التي امر بها أبدى التوضيحات الآنفة ، آملة من الجميع البقاء على النهج المهني القويم الصادق والموضوعي الذي طالما خبرته من الصحفيين المحترمين لا سيما في تناولهم أموري العائلي